الإشعارات

الإثنين 18 يوليو 2022


الإثنين 01 يناير 0001

إكسبو 2020

انضموا إلينا في مسيرتنا لنصنع عالماً جديداً في أكبر عرض من الإنجازات البشرية المتميزة.

الإثنين 11 يوليو 2022


السبت 31 ديسمبر 2022

الخمسين عاماً المقبلة لدولة الإمارات

عام الاستعداد للخمسين.. عام سيشكل بإذن الله منعطفا نوعيا في مسيرتنا المباركة.. نكتب فيه فصولا جديدة في محركاتنا الاقتصادية والمجتمعية والتنموية المتسارعة لنكون الأفضل عالميا خلال خمسين عاماً قادمة

الإعدادات

حجم الخط

A-

A+

تغيير اللون

إعدادات عمى الألوان

القراءة الليلية

قيّم هذه الصفحة

قُيّمت الصفحة من قبلِ 0 مستخدماً

شكراً على التقيّم

يرجى ملء الإسم
يرجى إرسال عنوان بريد إلكتروني صحيح
يرجى تقديم رقم هاتف صحيح
يرجى ملء الموضوع
الرجاء إدخال قيمة صالحة للرسالة

العودة

معرفة أين تذهب أموالك

سواءً كنت تعاني من بعض التوتر بشأن إنفاقك أو كنت بحاجة فقط إلى إدارة أموالك بطريقة أكثر مسؤولية، فإن الخطوة الأولى للسيطرة على أموالك تتم من خلال متابعتها.

إذا كنت على استعداد لتحسين إدارتك لأموالك، حمّل اليوم "كشفاً للميزانية" وابدأ في تتبع دخلك وإنفاقك

للبدء، أكمل كشف الميزانية عن طريق تقدير إنفاقك الشهري، ومن خلال ملء جميع تفاصيل النفقات، يمكنك أن تتعرف على وجهة أموالك. الخطوة التالية هي إكمال كشف الميزانية في نهاية الشهر مع النفقات والإيرادات الفعلية.

بعد ذلك، قارن الإنفاق الفعلي بكشف الميزانية التقديري الأول. ومع المقارنة، اسأل نفسك:
  • ما الفرق بين تقديراتك وإنفاقك الفعلي؟

  • لماذا كان مختلفاً؟

  • هل أحتاج إلى تغيير عادات الإنفاق الخاصة بي؟

  • تابع إكمال كشف الميزانية بشكل شهري:

  • هل تبقّى أي أموال بعد نفقاتك؟

  • إذا كان الأمر كذلك، ماذا يحدث لها؟

  • هل لديك حساب توفير حيث يمكنك إيداع أي أموال إضافية لديك؟

ينبغي عليك أن تبدأ التفكير في مستقبلك ووضع أموالك في شكل مدخرات لتلبية الاحتياجات المستقبلية.

إذا كانت نفقاتك أكثر من الأموال التي تجنيها، فأنت بذلك تخلق مشكلة يجبُ عليك حلها. تفحص نفقاتك وحاول تحديد أيها ضروري، وأيها يمكن الاستغناء عنه. وقرر النفقات التي يمكن تخفيضها أو استبعادها. وقد تحتاج أيضاً إلى البحث عن سبل لزيادة إيراداتك.

يساعدك وضع ميزانية على فهم أين تذهب أموالك والبدء في التحكم في نفقاتك.

 

حيث يُمكّنُك التحكم في النفقات أو زيادة الدخل في النهاية من ادخار بعض الأموال للتعامل مع حالات الطوارئ المالية أو أهدافك المستقبلية.

 

عندما تتحكم في النفقات، ستساعد نفسك أيضاً في الحد من التوتر كل شهر لعدم قدرتك على سداد فواتيرك أو عدم استعدادك لأية طوارئ.

 

إن الاعتماد على بطاقتك الائتمانية أو على اقتراض الأموال فقط لتغطية النفقات الشهرية سيسفر عن عواقب في نهاية المطاف، لذا ابدأ في إدارة أموالك الآن.

هل أنت مستعد للمحاولة؟
  • ابدأ بتحميل كشف الميزانية واملأها مع أفضل تقدير لماهية مصروفاتك وإيراداتك؛ سيعطيك ذلك فكرة عن مكان صرف أموالك.

  • ضع الإيصالات في مكان واحد كل يوم، ربما في أحد أدراج في المنزل.

  • قم بإدراج دخلك ونفقاتك ولاحظ الفرق: هل تبقى لديك أموال أم أن مصروفاتك الشهرية تتخطى إيراداتك؟

  • اسأل نفسك عما إذا كان هذا الإنفاق مستداماً، وإن لم يكن الأمر كذلك، قرر ما يجب عليك فعله للحفاظ على مستقبلك المالي.

  • ابدأ في متابعة الإيصالات أو سجل كل مرة تنفق فيها الأموال

  • في نهاية الشهر، جمّع الإيصالات وكشف الحساب البنكي وكشف بطاقة الائتمان وابدأ في ملء كشف الميزانية بالمصروفات الفعلية والإيرادات.

  • بعد ذلك، قارن بين الميزانية الفعلية والميزانية التقديرية الأولى: هل لاحظت وجود اختلافات ولماذا؟

  • واصل تتبع نفقاتك كل شهر وحاول معرفة إذا حدث أي فرق

قيّم هذه الصفحة

قُيّمت الصفحة من قبلِ 0 مستخدماً

شكراً على التقيّم

آخر تحديث للموقع: الأحد 14 أغسطس 2022

إجمالي الزوار 477

)
)